والد سعد لمجرد يتألم بغياب ابنه.. والجمهور بين التعاطف واستحقاق عقابه

هيئة التحرير28 مارس 2023آخر تحديث :
والد سعد لمجرد يتألم بغياب ابنه.. والجمهور بين التعاطف واستحقاق عقابه

الجديد نيوز

يعيش البشير عبدو والد الفنان سعد لمجرد حالة من الألم بغياب ابنه عنه بحسب حديثه، بعد الحكم بسجن الأخير ست سنوات في فرنسا بتهمة الاغتصاب.

ووثق عبدو صورة جديدة لابنه سعد موجها الدعوة له في هذه الأيام المباركة، آملا أن يصبّر الله قلبه قائلا: “رب يا كاشف الغم ومفرّج الهم ويا مغيث المستضعفين فك أسره واكشف غمه ورد إليناً رداً جميلاً”.

كما ترك الأب تعليقا آخر قال فيه: “اللهم ازرع في قلب ولدي قوة الصبر والطمأنينة وراحة البال في انتظار الفرج ان شاء الله تعالى”، وطلب من المتابعين أن يدعوا له.

وانهالت تعليقات الجمهور على طلب والد الفنان بالدعوة لابنه، وكرروا الأدعية ذاتها، آملين بأن يمده الله بالصبر والقوة، كما طالبوا بإعادة النظر بالحكم وحيثيات المحكمة.

في المقابل؛ تضامن متابعون آخرون مع الأب مع الإشارة إلى أن ابنه أخطأ ونال جزاءه؛ لأنه لا يمكن لمثل هذه الجرائم أن تمر مرور الكرام.

وقالت إحدى المتابعات بأنه لا يمكن التهاون أو التعاطف بقضايا الاغتصاب، لافتة إلى أن سعد لمجرد بدا ضعيفا في المحكمة لا حول له ولا قوة، وهذا يؤكد أنه ارتكب جريمته؛ لذلك يستحق عقابه دون تردد.

وقبل أيام أيضًا وثق والد سعد لمجرد صورة تجمعه بزوجته وبابنه عبر حسابه في “إنستغرام”، ووصف في رسالته التي أرفقها حكم محكمة الجنايات الفرنسية بـ”القاسي والغامض”.

وقال البشير عبدو: “حبايبنا في كل مكان أود أن أعبر لكم عن حزني العميق وذهولي لما أصابني وزوجتي للا نزهة وعروستنا غيتة وكل أفراد أسرتنا، لما أقدم عليه القضاء الفرنسي في حق ولدي الغالي سعد لمجرد الذي لا يستحق هذا القرار القاسي الغامض”.

وأضاف: “أصبحنا هاته الأيام نعيش حياة صعبة جدا لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى.. دعواتكم لنا بالصبر والتحمل ريتما يأتي الفرج إن شاء الله”.

فيما علقت الشابة الفرنسية التي اتهمت سعد لمجرد باغتصابها: “أشعر بالارتياح لصدور الحكم، أريد أن يقال عني أنني كنت ضحية، أتحدث عن نفسي وأيضا عن كل الأخريات ضحايا العنف”.

وتابعت: “أتمنى أن تفتح هذه الحادثة أعينهن.. نعم إن الأمر طويل وشاق، ولكنه ليس مستحيلاً”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

Pin It on Pinterest