بعد “إيران”.. بلد إفريقي يهتز على وقع حادث تحطم طائرة كانت تقل مسؤولا بارز بمعية تسعة من مرافقيه (صورة)

هيئة التحرير11 يونيو 2024آخر تحديث :
بعد “إيران”.. بلد إفريقي يهتز على وقع حادث تحطم طائرة كانت تقل مسؤولا بارز بمعية تسعة من مرافقيه (صورة)

أخبارنا المغربية – عبدالاله بوسحابة

أسابيع قليلة عقب تحطم الطائرة التي كانت تقل الرئيس الإيراني بمعية الوفد المرافق له، اهتزت القارة الإفريقية أمس الاثنين، على وقع حادث مماثل، ذهب ضحيته نائب رئيس دولة المالاوي، و 9 من مرافقيه.

وارتباطا بالموضوع، أكد الرئيس المالاوي “ازاروس تشاكويرا”، اليوم الثلاثاء أن نائبه بمعية تسعة أشخاص آخرين كانوا برفقته، لقوا حتفهم في حادث تحطم الطائرة التي كانت تقلهم.

في ذات السياق، أفادت تقارير إعلامية أنه تم العثور على حطام الطائرة العسكرية التي كانت تقل “ساولوس تشيليما”، نائب رئيس مالاوي والوفد المرافق له، في منطقة جبلية بشمال البلاد، وذلك بعد عملية بحث استغرقت أزيد من يوم كامل، وفق ما أكده الرئيس “اتشاكويرا” عبر خطاب مباشر بث على التلفزيون الرسمي للبلاد.

وعاشت مالاوي منذ أمس على وقع حالة من الترقب والانتظار، عقب انطلاق عمليات البحث عن الطائرة العسكرية المفقودة، التي كانت تقل “تشيليما” البالغ من العمر 51 عامًا، والسيدة الأولى السابقة “شانيل دزيمبيري”، إلى جانب ثمانية آخرين كانوا ضمن الوفد المرافق لنائب رئيس البلاد.

كما أشارت التقارير ذاتها إلى الطائرة العسكرية اختفت صبيحة يوم أمس الاثنين، بشكل غامض أثناء قيامها برحلة جوية استغرقت 45 دقيقة، انطلاقا من عاصمة مالاوي “ليلونغوي”، صوب مدينة “مزوزو” المتواجدة على بعد حوالي 370 كيلومترًا من شمال البلاد.

في سياق متصل، أوضح رئيس مالاوي أن مراقبي الحركة الجوية طلبوا من الطائرة عدم محاولة الهبوط بمطار “مزوزو” بسبب سوء الأحوال الجوية وضعف الرؤية، كما طلبوا من ربانها العودة إلى “ليلونغوي”، مشيرا إلى أن مراقبة الحركة الجوية فقدت بعد ذلك الاتصال.

ووفق ذات التقارير، فقد عرفت عمليات البحث التي استهدفت غابات شاسعة في جبال “فيفيا” قرب “مزوزو”، مشاركة نحو 600 شخصا، مشيرة إلى أنه تم حشد 300 ضابط شرطة للانضمام إلى الجنود وحراس الغابات في عملية البحث.

 

الاخبار العاجلة