بحضور فوزي لقجع و إطلالة القفطان المغربي…الفيفا تتوج أشرف حكيمي أفضل مدافع أيمن في العالم

هيئة التحرير28 فبراير 2023آخر تحديث :
بحضور فوزي لقجع و إطلالة القفطان المغربي…الفيفا تتوج أشرف حكيمي أفضل مدافع أيمن في العالم

الجديد نيوز

توج الإتحاد الدولي لكرة القدم، فيفا، المدافع المغربي أشرف حكيمي أفضل مدافع أيمن في العالم.

و جاء التتويج بحضور رئيس الفيفا جياني إنفانتينو و رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم السيد فوزي لقجع وعدد كبير من نجوم كرة القدم العالمية بباريس.

وكان حضور الأمينة العامة للفيفا، فاطمة سامورا لاقتاً بالقفطان المغربي، خلال تقديم جوائز أفضل اللاعبين، حيث سلمت كل من أشرف حكيمي و ليونيل ميسي و كيليان مبابي و فان دايك وكازيميرو و كورتوا جوائز أفضل اللاعبين ضمن أفضل تشكيلة مثالية السنة.

وتم اختيار الدولي المغربي ومدافع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي أشرف حكيمي ، ضمن التشكيلة المثالية لسنة 2022 ، التي كشف عنها الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا” ، خلال حفل جوائز “دا بست” الذي أقيم اليوم الاثنين بالعاصمة الفرنسية باريس.

وجاء اختيار حكيمي إلى جانب كل من الأرجنتيني ليونيل ميسي والفرنسي كيليان مبابي وكريم بنزيمة والحارس البلجيكي تيبو كورتوا ، وجواو كانسيلو وفيرجيل فان دايك وكيفين دي بروين ولوكا مودريتش وكاسيميرو وإرلينغ هالاند.

ولعب حكيمي (25 عاما) مع أفضل الأندية الأوروبية من قبيل نادي ريال مدريد وإنتر ميلان وبوروسيا دورتموند ، قبل أن يحط الرحال بنادي باريس سان جيرمان.

وتوج حكيمي بدوري أبطال أوروبا (2017) وكأس العالم للأندية (2018) مع ريال مدريد ، وكأس السوبر الألماني مع بوروسيا (2019) ، والبطولة الإيطالية مع إنتر ميلان (2021) والبطولة الفرنسية مع باريس سان جيرمان (2022).

ويعود أول لقاء لحكيمي مع المنتخب الأول إلى 11 أكتوبر 2016 خلال المباراة الودية بين المغرب وكندا (4-0). منذ ذلك الحين، خاض حوالي ستين مباراة دولية، بما في ذلك العديد من بطولات كأس الأمم الإفريقية.

وخاض في قطر ثاني نهائيات كأس العالم له مع المغرب بعد كأس العالم 2018 في روسيا.

ويتميز حكيمي بقدراته الهجومية القوية التي مكنته من تسجيل العديد من الأهداف سواء بمختلف الأندية الأوروبية أو مع “أسود الأطلس

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة